منتديات تخاطب : ملتقى اللسانيين واللغويين والأدباء والمثقفين والفلاسفة
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
تسجيلك في هذا المنتدى يأخذ منك لحظات ولكنه يعطيك امتيازات خاصة كالنسخ والتحميل والتعليق
وإضافة موضوع جديد والتخاطب مع الأعضاء ومناقشتهم
فإن لم تكن مسجلا من قبل فيرجى التسجيل، وإن كنت قد سجّلت فتفضّل
بإدخال اسم العضوية

يمكنك الدخول باستخدام حسابك في الفيس بوك



ستحتاج إلى تفعيل حسابك من بريدك الإلكتروني بعد تسجيلك هنا
التسجيل بالأسماء الحقيقية ثنائية أو ثلاثية وباللغة العربيّة فقط

منتديات تخاطب : ملتقى اللسانيين واللغويين والأدباء والمثقفين والفلاسفة

تهتم بـ الثقافة والإبداع والفكر والنقد واللغة والفلسفة
 
بحـثالرئيسيةالتسجيلدخول
للاطلاع على فهرس الموقع اضغط على منتديات تخاطب ثم انزل أسفله
» من رسائل الماجستير والدكتوراه في اللغة والنحو والصرف (4)اليوم في 11:21 من طرف برهان محمد بخيت» شكر وتقديرأمس في 17:09 من طرف رابعة الجزائرية» قال تعالى : ( أولم يروا إلى الطير فوقهم صافت و يقبضن ... )أمس في 0:54 من طرف محمد الثقفي» الأسلوبية وتحليل الخطابالثلاثاء 19 أغسطس 2014 - 1:02 من طرف سعيد الجزائري» درب الأحد 17 أغسطس 2014 - 18:18 من طرف عبد الهادي الشاوي» افران 90 سم غاز البا – مسطح 60 سم البا ( تراست جروب لاجهزة البلت ان 01117172647 – 26901129 )الأحد 17 أغسطس 2014 - 16:26 من طرف فيتاجرين لاند» اجهزة بلت ان البا (تراست جروب لاجهزة البلت ان 01117172647 – 26901129 )الأحد 17 أغسطس 2014 - 16:24 من طرف فيتاجرين لاند» الطائفه اليزيديه:قراءه منهجيه لتاريخها العقدى والاجتماعىالأحد 17 أغسطس 2014 - 12:54 من طرف صبرى محمد خليل خيرى» تحميل كتاب: فن الشعر-ارسطوالأحد 17 أغسطس 2014 - 8:59 من طرف طه الحضرمي» تحميل كتاب: سعيد بنكراد - السيميائيات السردية : مدخل نظري - كتاب الزمن - 2001الأحد 17 أغسطس 2014 - 5:12 من طرف محمود الحصري» البحث عن كتابالسبت 16 أغسطس 2014 - 0:15 من طرف الموج الصامت» الإقتراحات السابقةالجمعة 15 أغسطس 2014 - 19:56 من طرف المعطي ابكير» أحزان غزةالجمعة 15 أغسطس 2014 - 0:34 من طرف معراض الطاهر» تذوق اللغة العربية .. واعرف الفرق بين....!الأربعاء 13 أغسطس 2014 - 20:56 من طرف منير مسعي» الشعور بالأمان تجاه اللغة العربيّة:اللسان والهويّة والانتماءالدكتور إلياس عطا اللهالأربعاء 13 أغسطس 2014 - 20:47 من طرف منير مسعي
شاطر | 
 

 البحث فى المعجم المعاصر "المعجم الوسيط نموذجاً" /أعده: الدكتور. محمود عكاشة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
خالددلكي
مشرف منتدى


القيمة الأصلية

عدد المساهمات:
32

نقاط:
46

تاريخ التسجيل:
09/01/2010

المهنة:
أستاذ لغة عربية


مُساهمةموضوع: البحث فى المعجم المعاصر "المعجم الوسيط نموذجاً" /أعده: الدكتور. محمود عكاشة   الثلاثاء 10 مايو 2011 - 0:32

البحث فى المعجم المعاصر
"المعجم الوسيط نموذجاً"



أعده: الدكتور. محمود عكاشة
m.okasha70@hotmail.com


بسم الله الرحمن الرحيم



تقوم المعاجم الحديثة على الترتيب الألفبائى الذى يبدأ بالهمزة "ء" (التى تسمى فى الرسم القديم الألف)، ثم الباء، ثم التاء،.... حتى الياء (ء، ب، ت، ث، ج .......ى.)، وهو غير الترتيب الأبجدى (أَبجد، هَوَّز، حُطِّي، كلمن....)، وتسمية الترتيب الألفبائى أدق من الترتيب الهجائى؛ لأن الأخير عام فى كل تراتيب حروف الهجاء، والأول مخصوص بالترتيب الشائع فى عصرنا، وهو أيسرها فى الترتيب والبحث فى المعاجم؛ لاعتماده على النظر فى أول الكلمة ثم ثانيها، فثالثها.
وأشهر المعاجم الحديثة التى قامت عليه المعجم الوسيط، إعداد مجمع اللغة العربية بالقاهرة، ويرجع الفضل فى إعداد هذا المعجم إلى وزير المعارف المصرى محمد على علوبة الذى أشار على أعضاء المجمع المصرى بإعداد معجم ميسر ومعاصر، يستفيد منه طلاب وزارة المعارف وغيرهم، فبدأ العمل فيه عام 1936م، بيد أن العمل فيه كان وئيداً؛ لقيامه على الجهود الفردية دون دعم حكومى، فاستمر العمل فيه نحو عشرين عاماً دون أن يكتمل، وتوقف العمل فيه، فنهض لإتمامه الأستاذ إبراهيم مدكور 1956م، بعد أن تولى رئاسة المجمع، وقد وكل المجمع برئاسته إلى لجنة من أعضائه استكماله وضبطه ومراجعته للطباعة، وقد تألفت هذه اللجنة من الأساتذة العلماء إبراهيم مصطفى، وأحمد حسن الزيات، وحامد عبد القادر، ومحمد على النجار، وقد صدرت طبعته الأولى سنة 1380 هـ ، وتولى العلماء الدكتور إبراهيم أنيس، وعبد الحليم منتصر، وعطية الصوالحي، ومحمد خلف الله أحمد إصلاح عيوبه وما استدرك عليه ومراجعته وإخراجه في طبعته الثانية سنة 1392هـ، وقد استرشد واضعوا هذا المعجم بما أقره مجلس المجمع ومؤتمره من ألفاظ حضارية مستحدثة ومعربة، أو مصطلحات جديدة موضوعة أو منقولة في مختلف العلوم والفنون، أو تعريفات علمية دقيقة واضحة للأشياء، وقد نال هذا المعجم شهرة واسعة؛ لسهولته ولاستيعابه الألفاظ التراثية والحضارية، ولتلبيته حاجة الباحثين فى حقول المعرفة.
وقد اهتم هذا المعجم باللغة قديمها وحديثها، فتناول الكلمات الواردة فى المعاجم التراثية بمعانيها التاريخية القديمة، وزاد عليها المعانى المولدة والمحدثة، فرصد التطور الدلالى فى الألفاظ التراثية، وأضاف إليها الألفاظ المعاصرة القياسية، و الألفاظ المعربة وبعض الألفاظ الدخيلة فى الخطاب، وما أقره مجمع اللغة العربية من الأبنية المحدثة والمعانى المحدثة، ونبَّه عليها، وأضاف إليها أيضاً بعض المصطلحات العلمية والأدبية والفنية التى صيغت من لفظ مواد المعجم أو نحتت عليها، وكثيراً من ألفاظ الحضارة.
و يضم هذا المعجم نحو 7000 مادة، و450000 كلمة تقريباً، وستمائة صورة، وطبع فى أكثر من ألف ومائتين صفحة فى جزءين فى طبعة المجمع، وطبع آخيراً فى مجلد واحد بخط صغير فى غير المجمع، وقد تخففت اللجنة التى راجعته من كثير من الألفاظ الغريبة، وحذفت بعض المترادفات المكررة والدارجة.
وقد ذكر إبراهيم مدكور في تصديره للطبعة الثانية أن المجمع قد انتهج منهجاً ينسجم مع طبيعة العربية الاشتقاقية التي تقوم على أُسرٍ من الكلمات تعود إلى جذور ومواد عامة، واستبعد فكرة الترتيب الأبجدي (ترتيب أبجد، هوز ....) الذي يلتزم بتركيب الكلمة بقطع النظر عن أصلها؛ لأن هذا ـ في رأيه ـ يشتت وحدة المادة اللغوية، ويطمس أصول الدلالات، ويضعف فقه المفردات، ولكن المعجم التزم الترتيب الهجائي اللفظي في الألفاظ العربية الأصيلة والكلمات المعربة وفي بعض الألفاظ العربية التى اُختلف فى مادتها محيلاً إلى مواضع ترتيب موادها الأصلية في المعجم.
والهدف منه وضع معجم يقدم للقارئ والمثقف ما يحتاج إليه من مواد لغوية في أسلوب واضح، قريب المأخذ، سهل التناول، وقد اجتمع فيه ما لم يجتمع في غيره من خصائص ومزايا، حيث استبعد عنه الألفاظ الوحشية والغريبة و مهجورة الاستعمال لعدم الحاجة إليها، واستبعدت بعض المترادفات التي ينشأ عن اختلاف اللهجات، واعتنى بإثبات الحي السهل المأنوس من الكلمات والصيغ، و خاصة ما يحتاجه الطالب والمترجم ، وقد راعى الدقة والوضوح في الألفاظ و معانيها، ولهذا أطلق عليه المجمع "المعجم الوسيط".
وقد اشتهد جامعو المعجم في شرح الألفاظ بالآيات القرآنية، والأحاديث النبوية، والأمثال العربية، والتراكيب البلاغية المأثورة عن فصحاء الكُتَّاب وفحول الشعراء، وضمن المعجم ما يحتاج إليه من صور توضيحيه لبعض ما جاء فيه من أسماء.
رموز المعجم الوسيط: وقد استخدم معدو المعجم رموزاً حرفية اختصاراً و تيسيراً:
1- ج: ترمز لصيغة الجمْع.
2- (ـُ،ـِ، ـَ): بيان ضبط حركة عين المضارع.
3- (وـ ): يستغنى بها عن تكرار الكلمة لمعنى جديد.
4- (مو): يرمز به إلى اللفظ المُوَلّد، وهو اللفظ الذى استعمل قديماً بعد عصور الاحتجاج( العصر الجاهلى والإسلامى والأموى على المشهور من أقوال القدماء، وبعضهم توسَّع حتى الرابع الهجرى) أو: ما استعمَلَه الناس بعد عصر الرِّواية، مثلSadالبَسْط) (في علم الحساب): العدد الأعلى في الكسر الاعتيادي (مو)، (ترجم) الكلام: بيَّنَه ووضَّحَه، و - كلامَ غيره، وعنه: نقَلَه من لغة إلى أخرى، و - لفلان: ذكَر ترجمته (مو)، (الترجمة):ترجمة فلان: سِيرته وحياته (ج) تَراجم (مو).
5- (مع): يرمز به إلى اللفظ المُعَرّب، وهو الأعجمى الذى صِيغ على وزن عربى قياسى، أوهو "لفظ أعجمي غيّرت العرب لفظه "، ومنه: تلفاز، ومنه: الأمركة، والفرنسة، والأوربة، والتهويد.
6- (د): يرمز به إلى الدَّخيل، وهو اللفظ الأجنبي الذى دخل العربية دون تغيير كأكسجين، وغيره من الألفاظ التى استخدمت دون أن تجرى على القياس، والألفاظ التى لم تترجم، ومنها فى خطابنا: تلفون، وترجمته: هاتف، ومُبايل: الجوال، والهاتف النقَّال والمحمول والهوائى، والهيلوكوبتر: المروحية، والزنَّانة( فى فلسطين).
7- (مج، مجمعية): يرمز به إلى اللفظ المحدث الذى أقره مجمع اللغة العربية، مثل: ".... القصورة من النساء: المنعمة في بيت لا تتركه لتعمل، ومن الدار: حجرة خاصة مفصولة عن الحجر المجاورة فوق الطبقة الأرضية (مجمعية)"، ومثل: "قص الخياط القماش ليجعله لباسًا. والقِصة من الكلام: ما يتسلى بقراءته. والقَصَصُ: الخبر المقصوص. والقُصَّة: شعر مقدم الرأس. والمِقَصُّ: معروف. والمقصوصة: مِغْرَفة مسطحة مثقبة ينشل بها اللحم من القدر (مجمعية).
8- (محدثة): اللفظ الذى استعمله المحدثون، وشاع في لغة الحياة العامة، فأقره المجمع لسلامة بنيته ولصحة معناه، وأكثره فى أسماء المستحدثات واسم الآلة، نحو: القضيب الذي تسير عليه القُطُر (محدثة)، ومن الآلة: المِقصلة: اسم آلة حادة كانوا يقطعون بها رقاب المحكوم عليهم بالقتل، وقد حَلَّت المشنقة محلها الآن.
الكشف عن الكلمة في المعجم الوسيط:
لقد رتبت الكلمات فى المعاجم على تراتيب مذكورة فى مقدمة كل معجم؛ لتسهيل الوصول إلى الكلمة المراد بحث معناها فى موضعها من ترتيب المعجم، و هذا الترتيب يقوم على جذر الكلمة (أصلها)، وترتيب ما اشتق منها.
*ترتيب الكلمات فى المعجم الوسيط:
رُتبت مواد الكلمات فى المعجم الوسيط على الترتيب الألفبائى: ء، ب، ت، ث، ج، ح، خ....ى، وترتب بحسب الأبنية على النحو الآتى:
1- تقديم الأفعال على الأسماء.
2- تقديم المجرد على المزيد من الأفعال: المجرد الثلاثى: فعَلَ، فعِلَ، وفعُلَ، والمجرد الرباعى: فعْللَ، ثم المزيد من الثلاثى على الترتيب: أفعلَ، فاعلَ، فعَّلَ، افتعلَ، انفعلَ، تفاعلَ، تفعَّلَ، افعلَّ، استفعلَ، افعوعلَ، افعالَّ، افعوَّل. ومزيد الرباعى: تفعْللَ.
و وضعت الأبنية الملحقة فى موضعها بعد تجريدها من حروف الزيادة: فكوثر: تبحث فى مادة: كثر، و غيلم: تبحث فى: غلم.
ووضع اللفظ الجامد حسب أول حرف منه، نحو: آمين فى باب الهمزة، مَهْ فى باب الميم: اسم فعل أمرٍ، معناه: اكْفُف، والثنائى يسبق الثلاثى فى الترتيب، فمَهْ قبل مَهَجَ( نضر،و رضع).
وحروف المعانى فى ترتيب الحرف الأول ثم الثانى ـ إن وجد: إن فى باب الهمزة، مع فى باب الميم.
و وضعت الكلمات الدخيلة فى المعجم على حسب أول حرف فيها دون اعتبار حروف الزيادة، مثل: الآبُنُوس – الآبِنُوس، يبحث فى باب الهمزة، وهو: شجر ينبُت في الحبشة والهند، خشبه أَسود صُلْب، ويُصنع منه بعض الأدوات والأواني والأثاث (دخيل)، ومثله: الإسطَبْل:حظيرة الخيل. ( ج ) إسطبلات، ( مع)، وهى تبحث فى باب الهمزة لا الطاء، كذلك الإِسْفَنْج (د).
ويبحث فى المادة المجردة وزن استفعل الذى يدل على التحول والادعاء نحو:استأسد: اسْتَأْْسَدَ: تجرَّأ جرأَة الأَسد. وـ النبتُ: طال وتشعّب. وـ عليه: اجترأَ ،ومثله: استذأب: صار كالذئب، ومثله: تذأَّبَ، والثلاثى منه: ذأًبَ: فعل فعل الذئب. وجاءت صيغة استفعل من الاسم الجامد فى باب الهمزة، نحو: استأكم: الموضعُ: ارتفع وصار كالأكمة.الأَكَمَة: التَّلّ. ( ج ) أَكَمٌ، وإكام، وآكام. المَأْكِمُ ـ المَأْكَمُ: الكَفَل. ( ج ) مآكم.المَأْكَمَة: الكَفَل. ( ج ) مآكم. ولا أدرى ما علة وضعها فى باب الهمزة؟! وقد وضع استأسد فى أسد، والقياس أن تأتى على ترتيب الأصل: أكم، نحو: (اسْتَنْوَقَ ) الجَملُ: صار كالنّاقة في ذُلِّها. ويقال لمن ذل بعد عزّ: "استنوق الجمل "، و(اسْتَحْجَرَ ) الطِّينُ: صار حَجَراً. وـ الرجلُ: اتَّخذ حجرة. وـ عليه: اجترأ واستهزأ.

فإن كان الحرف الثانى فيه أ و ما بعده يشبه حروف الزيادة فى موضعها، لم تعتبر فيه الزيادة، وبحث فى موضعه من ترتيب الكلمات نحو : "الفيْروز" ثم "الفَيْروس"، وقد أتيا فى المعجم الوسيط فى باب الفاء، فصل ما كان ثانيه حرف علة الواو ثم الياء بعد فاد: فيداً، فاح: فيحاً.
والرباعى المجرد المكرر مثل: زلزل يبحث فى الرباعى وزن فعلل:ز، ل، ز، ل، والثلاثى مكرر العين واللام يبحث فى زلَّ: يبحث فى الثلاثى: ز،ل، ل.
3- تقديم المعنى الحسيّ على المعنى العقلي، والحقيقي على المجازي، مثل: ( العَيْن ): عضو الإبصار للإنسان وغيره من الحيوان. وـ ينبوع الماء ينبع من الأرض ويجري. وفي التنزيل العزيز: ﴿فيهما عينان تجريان﴾. ( ج ) أعْيُن، وعيون. وـ أهل البلد. وـ أهل الدّار. وـ الجاسوس. وـ رئيس الجيش. وـ طليعة الجيش. وـ كبير القوم وشريفهم. وـ ذات الشيء ونفسه.
4- تقديم الفعل اللازم على الفعل المتعدِّي، مثل: خرَجَ، ثم أخرج.
5ـ تقديم المعنى العام المطلق على المعنى السياقى المقيَّد بسياقه اللغوى، فمعنى اللفظ يختلف باختلاف السياق، مثل: ( سَلَّمَ ): انقادَ. وـ رضي بالحكم. وـ المصلِّي: خرج من الصلاة بقوله: ( السلام عليكم ). وـ على القوم: حيَّاهُم بالسَّلام. وـ في البيع: أسْلَم. وـ بالدعوى: اعترف بصحتها. وـ الجيش لعدوِّه: أقرَّ له بالغلبة، وـ أمرَه لله، وإليه: أسْلَمَه. وـ نفسَهُ لغيرِه: مكَّنَه منها. وـ الشيءَ له: خلَّصَه. وـ اللهُ فلاناً من كذا: نَجَّاه. وـ الشيء له، وإليه: أعطاه إيَّاه، أو أوصله إليه.
5ـ تقديم المعنى القديم على الحديث، ومن هذا معنى: (المَكِنَةُ ): التمكُّن والمكانة. تقول العرب: إنَّ ابنَ فلانٍ لَذُو مَكِنَةٍ من النَّاس: ذو مكانة عندهم. ولفلان مَكِنَةٌ: قوَّة وشدَّة. و ـ آلة أو جهاز من الصلب أو نحوه تديره اليد أو الرِّجل أو قوَّة بخارية أو كهربية، ويتركب من عدة أجزاء لكل منها وظيفة خاصة ويعاون بعضها بعضاً على أداء عمل معين، ويُحَدَّد اسم المكنة بالإضافة فيُقال: مكنة خياطة، أو مكنة طحن، أو مكنة طباعة، وهكذا. ( ج ) مَكِنَات، ومِكان. ( مج).
6ـ تقديم المعنى العام على المعنى الاصطلاحى سواء أكان قديماً أو حديثاً ـ إن وُجد ـ مثل: (النَّحْو ): القَصْد. يُقال: نحوتُ نحوه: قصدتُ قصدَه. و ـ الطريقَ. و ـ الجهةَ. و ـ المِثْل. و ـ المقدار. و ـ النوع. ( ج ) أنْحَاءٌ، ونُحُوٌّ. و ـ: علم يُعرف به أحوال أواخر الكلام إعراباً وبناءً.
و مثل: ( تَمَكَّنَ ) عند النَّاس: علا شأْنه. و ـ المَكَانَ، وبه: استقَرَّ فيه. و ـ من الشيء: قدر عليه، أو ظفر به.( اسْتَمْكَنَ ) من الشيء: تمكَّن.( المُتَمَكِّنُ ) ( في علم النحو ): الاسم الذي يقبل الحركات الثلاث: الرفع والنصب والجر، أي ما ليس مبنيَّاً، وهو نوعان متمكن أمكن، وهو المصروف، ومتمكن غير أمكن، وهو الممنوع من الصرف، وغير المتمكن: هو الذي أشبه الحرف فكان مثله مبنيّاً، نحو: كيف، وأين.
*وسائل تعيين مادة الكلمة الأصلية: الهدف من تعيين مادة الكلمة أو معرفة الجذر الوصول إلى موضع الكلمة فى المعجم للبحث عن معناها، فالكلمات مرتبة على أوائلها ثم ثوانيها ثم ثوالثها على الترتيب الألفبائى.
وتعرف أصول الكلمات على النحو الآتى:
ا – أن تُجرد الكلمة من حروف الزيادة (حروف الزيادة عشرة مجموعة فى كلمة: سألتمونها، وهى فى الأسماء و الأفعال)، على النحو الآتى:
1- أن تحذف حروف المضارعة: (أ)كتب، (تـ)كتب، (يـ)كتب، (نـ)كتب.
2- أن تحذف همزة الوصل من المواضع التى تزاد، مثل: فعل الأمر: اُكتب، و وزن: انفعل، افتعل، استفعل، ومن الأسماء: اسم، ابن، ابنة، واثنان،.... .
3- أن تحذف "الـ" التعريف فى الأسماء، نحو: (الـ) ـكُتب.
4ـ أن تحذف زوائد التثنية والجمع فى الأسماء، نحو: زيد(ان، ين)، زيد(ون، ين)، والزيادة فى جمع التكسير، نحو: (أ)شجـ(ـا)ر، فيرد المثنى والجمع إلى مفردهما، و أن تحذف زيادة التأنيث فى المفرد والمثنى والجمع، وزيادة التثنية والجمع ، نحو شجر(ة)، شجر(تان، تين)، سمْر(اء)، وغُرفـ(ـات).
5 ـ ياء النسب المضعفة، نحو: قرشَـ(ـيّ)، عربـِ(ـىّ).
6ـ أن تحذف ياء التصغير الساكنة، نحو: جُبَـ(ـيـْ)ـل: جبل، ورُجـ(ـيْـ)ـــل: رجُل.
7- أن تحذف الحروف المزيدة فى أبنية الأفعال المزيدة مثل: (أ)قبل، قـ(ـا)بل، (ا)خـ(تـ) ـبر، (انـ) ـطلق، (تـ)ـحـ(ـا)ور، (تـ) ـكسّر، (ا)حمرّ، (ا)عشـ(ـو)شب، (اسـتـ)ـغفر، (تـ) ـدحرج، وأن يزال التضعيف والزيادة من مثل: كرَّم، (ا)حمرَّ، احمارَّ، ويقاس عليها كل نظير.
8- أن تحذف الحروف المزيدة فى الأسماء ، نحو: كـ(ـا)تِب، (مـ)ـكتـ(ـو)ب، (مُـ)جـ(تـ)هِد، (أ)حْمر، عطشـ(ان)، سعـ(يـ)ـد، وكذلك الزيادة فى المصادر: فعيل، فعول، تفعيل، تفاعل، مفاعلة، تفعيل، تفعل، استفعال، افعوعال، وغيرها، فالأصل فيها: فعل.
9- أن تحذف الضمائر المتصلة، فليست من بنية الكلمة، نحو: سمعـ(ـتُ، ـتَ،ـتِ)، سمعتـ(ـما)، سمعـ(ـتم)، سمعـ(ـتن)، (سمعــْ(ـنا)، سمعَـ(ـنـِي)، سمِعـ(ـوا)، سمعَـ(ـه)، سمعَـ(ـها) سمعَـ(ـهم)، سمعـَ(ـهما)، سمعـ(ـهن)، وتحذف كذلك الضمائر المضافة إلى الأسماء، نحو: كتابـ(ـبه، ـهما، ـهم، ـهن).
10ـ أن يزال التضعيف من الحرف المكرر فى موضعه، نحو: تضعيف عين بناء فعَّل نحو: كسَّر: كسَر، حطَّم: حطَم، ومن لام افعلّ نحو: احمرَّ: حمر، وافعالَّ، وفى كل شبيه.
ب ـ أن يفك التضعيف (الإدغام) فى عين الكلمة ولامها فى الأفعال والأسماء، نحو: عدّ: عدد، ملّ: ملل، ونحو: المدّ: مدد، السدّ: سدد.
ج – أن يُرد ما حُذف من حروف الكلمة الأصلية إلى وضعه الأول، على النحو الآتى:
1ـ أن يؤتى بالمثنى أو بالجمع أو بالتصغير فى الأسماء، مثل: دم: دميان، من دمى، أو باشتقاق الفعل منه مسنداً إلى تاء الفاعل: دميتُ وأدميته، ونحو: فم: الجمع: أفواه، والفعل: فاه، يفوه، فوهاً، والتصغير: فويْه، فالأصل: فوه، والميم فى فم قيل: بدل الواو، و مثل: يد: الأيدى والأيادى، أو أن يؤتى بالفعل من جذره نحو: لغة: يلغو،الأَمَةُ(المرأَة المملوكة خلافُ الحُرّة) (ج ) إِماءٌ، وآمٍ، وإمْوان، وأُموان، من مادة: أمو. اسم: سما: يسمو.
ويعرف المحذوف من فاء المصدر بالماضى منه مثل: هبة أصلها :وهب، فالحرف المحذوف هنا (الواو)، فنبحث عن "هبة" فى "وهب"، والهاء عوض عن فاء الكلمة المحذوفة، ونبحث عن لغة فى "لغو"، فالهاء هاء العوض، وليست هاء التأنيث، ونبحث عن ابن فى "بنو"، وقيل همزة الوصل فى أوله عوض عن حذف الواو فى لامها، وكذلك الهاء فى آخر المصادر من وزن أفعل معتل العين: إقامة، هاء العوض، فالمصادر لا تونث لدلالتها على العموم، والمصادر من أجوف العين على وزن أفعل فيها إعلال، وتعرف حروفها بالماضى الثلاثى منها مثل: إقامة مصدر أقام، من الثلاثى قام: يقوم، ونصل من هذا إلى أن الهاء (التاء) عوض عن حرف محذوف من الفاء أو العين أو اللام فى المصادر من الثلاثى، و عوض عن العين فى مصدر الرباعى المزيد أو عوض عن الحرف المزيد فى مثل: أعان أقام: إعانة إقامة، والقياس فيها: إعوان، إقوام، فحذفت الواو أو الألف ـ على الرأيين ـ وعُوّض عن المحذوف منهما بالهاء فى آخر المصدر.
2ـ أن يرد الفعلان المضارع والأمر إلى الفعل الماضي؛ لمعرفة حروفهما المحذوفة فى أولهما، منه، نحو: يعدُ و عدْ: وعد. يزن و زن: وزن، ويعرف المحذوف من الأمر من الفعل الثلاثى اللفيف المفروق بالماضى والمضارع منه، فالماضى يعرف منه المحذوف من فائه نحو: فِ، عِ، قِ، الأمر من الماضى: وفى، وعى، وقى، ويعرف أصل الألف فى آخرها من مضارعها: يفى، يعى، يقى.
ويرد إلى المضارع لمعرفة الحرف المعتل الأخير، فإن لم يعلم من المضارع جىء بمصدره، نحو: قضى: يقضي(ثالثه ياء)، وسعى: يسعى (ثالثه ألف)، والمصدر منه: السعي (آخره ياء)، فأصل الألف فى لامه يعرف من مضارعه أو مصدره، أو أن يسند الفعل إلى تاء المتكلم، مثال: هوَى (أحب) مضارعها: يهوَى: هويتُ ، فالألف منقلبه عن ياء، وغوى : يغوى، غويت من غوى. والأجوف كذالك: عُدْ: عاد، قل: قال، بعْ: باع، ثم يؤتى بالمضارع لمعرفة أصل الألف، فالألف تنقلب عن واو أو ياء نحو: قال: يقول، أصله: قول، باع: يبيع، والأصل: بيع، والأفعال التى لا يعلم أصل ألفها يؤتى بمصدرها نحو: نام، ينام، نوماً، فالأصل: ن، و، م.
د ـ يُرد ما أُبدِل من حروف الكلمة إلى صيغته الأولى، مثل الواو التى قلبت تاء أوهمزة ، وشاعت فى الخطاب بالتاء أو الهمزة، و وقع الاشتقاق من اللفظ الذى وقع فيه إبدال ، مثل: اتقى: اوتقى وزن افتعل: من وقى، و قلبت همزة فى أحد : وحد بدليل الجمع آحاد أصله أوحاد وزن أفعال، ومثله: أقَّت و أرَّخ: الهمزة مقلوبة عن واو: وهذا معلوم من الجمع: أوقات، وزن أفعال، وتواريخ: وزن تفاعيل، فالأصل: وقت، ورخ، و مثلها: تُجاه و اتجه، والأصل: وجه، وتراث: من ورث، وتخمة : من وخم، و تؤدة: وأد، وأناة: ونى.
وكذلك صيغ المصادر التى وقع فيها إبدال من أفعل : إفعال من مهموز الفاء نحو: أمن: أأمن: إئمان: و تخفف إيمان، ومثلها: إيثار: من أثر، وهذا يستوجب العلم بقواعد الإعلال.
هـ ـ أن يُبحث عن الكلمة المجردة حسب حرفها الأول فى أبواب المعجم الوسيط الثمانية والعشرين، ويقوم البحث على معرفة الأحرف الأصلية للكلمة، و الكلمات في اللغة العربية: ثلاثية الأصل (فى الأسماء والأفعال) أو رباعية ( فى الأسماء والأفعال) أو خماسية (فى الأسماء فقط)، ويسمى الحرف الأول ( فى أول حروف الكلمة) باباً، والثانى )ثاني حروف الكلمة) فصلاً، ويأتى الثالث معطوفاً بالفاء ( فى الكلمات الثلاثية).
وإن كانت الكلمة رباعية: يذكر الأول، فالثانى، فالثالث، فالرابع حسب ترتيب حروفها (في الكلمات الرباعية الأصلية، والمعرَّبة) داخل كل باب.
وأذكر مثالاً يوضح هذا كلمة "لعب": باب اللام، فصل العين، فالباء، والكلمة الرباعية يزاد الرابع معطوفاً نحو: دحرج: باب: الفاء، فصل الحاء، فالراء، فالجيم.
ومن الكلمات المعربة الحديثة: تلفز، تلفاز معرَّب اللفظ الدخيل: تلفزيون.
أمثلة للتوضيح: ابحث عن كلمة " مصادر " فى المعجم الوسيط .
البحث فيها على مرحلتين:
الأولى ـ تعيين جذر الكلمة؛ لمعرفة موضعها من الترتيب الألفبائى على النحو الآتى:
1ـ أن ترد الكلمة إلى المفرد "مصدر".
2ـ أن تجرد الكلمة من حروف الزيادة، و"الميم" مزيدة، والأصل: " صَدَرَ".
3ـ أن يبحث عن جذر الكلمة في المعجم في باب (الصاد) ،فصل ( الدال) ، فـ (الراء).
وللباحث فى المعنى أن يذكر حروف الكلمة مفرقة أو مجموعة: نحو: "ص، د، ر" أو صدر.
المرحلة الثانية ـ أن يبحث عن معانى الألفاظ التى تصاغ من من الأصل الثلاثى (ص، د، ر)، وترتب على النحو الآتى:
ا- أن تقدم الأفعال التى تصاغ منها على الأسماء.
ب – أن يقدم الفعل المجرد على المزيد: صدر، ثم أصدر، ثم صدَّر، ثم تصدَّر، ثم استصدر.
ج ـ أن يقدم المعنى الحسيّ على المعنى العقلي، والحقيقي على المجازي.
د ـ أن يقدم الفعل اللازم على الفعل المتعدِّي: صدر، ثم أصدر.
وجاءت معانى الألفاظ التى أتت من مادة "صدر" فى المعجم الوسيط على ما يأتى:
صَدر الأمرُ ـُ صَدْراً، وصُدُوراً: وقَع، وتقرَّر. *
وـ الشيءُ عن غيره: نَشَأَ. ويقال: فلان يصدر عن كذا، أي: يستمد منه.
وـ عن المكان والوِرد صَدْراً، وصَدَراً: رجَع وانصرف.
وـ إلى المكان: انتهى إليه.
وـ فلاناً: رجَعه وصرَفه. وـ أصاب صدْرَه.
صُدِرَ ، صَدْراً: شكا صدرَه. فهو مصدور.
أَصْدَرَ الأمرَ: أنفَذَه وأذاعه.
وـ فلاناً عن الشيء: صَرَفه عنه.
وـ القوم: أشبعهم. يقال: أطمعهم حتَّى أصدرهم.
وـ الرعاء دوابَّهم: سقوها وصرفوها عن الماء. وفي التنزيل العزيز: ﴿قَالَتَا لاَ نَسْقِي حَتَّى يُصْدِرَ الرِّعَاءُ﴾ . ويقال: فلان يُورِد ولا يُصدِر: يأخذ في الأمر ولا يُتِمُّه.
صَادَرَهُ على كذا: طالَبَه به في إلحاح.
وـ الدولة الأموالَ: استولت عليها عقوبة لمالكها.
صَدَّرَ الفرسُ: سبقَ غيره من الخيل.
وـ فلاناً: رَجَعَه. وـ قَدَّمَه. وـ أجلسه في صدر المجلس. وـ الكتاب: افتتحه بمقدّمة.
وـ البضاعة: أرسلها من بلد إلى بلد آخر) محدثة).
تَصَدَّرَ الفرسُ: صدَّر. وـ فلان: جلس في صدر المجلس. وـ تقدَّم قومه.
استصْدَرَ الأمرَ: طلب إصدارَه.
الأَصْدَر: العظيم الصدر.
الصَّادِرُ: يقال: ماله صادر ولا وارد: ما له شيء. وطريق وارد صادر : يكثر فيه مرور الناس ذهاباً وإياباً.
الصادِرَاتُ: البضائع الوطنية ترسل إلى بلاد أخرى ( محدثة).
الصِّدَارُ: ثوب يغطَّى به الصَّدر.
الصَّدَارَةُ: التَّقدُّم. يقال: فلان له الصَّدارة في القوم.
وـ ( عند النحاة Sad اختصاص الكلمة بوقوعها أول الكلام، كأسماء الاستفهام.
الصَّدْرُ: مُقدَّم كل شيء، يقال: صَدْرُ الكتاب، وصدرُ النهار، وصدرُ الأمر.
وـ الطائفة من الشيء. وصدرُ القوم: رئيسهم. وصدرُ الإنسان: الجزء الممتدّ من أسفل العنق إلى فضاء الجوف؛ وسمي القلب صدراً لحلوله به. وفي التنزيل العزيز: ﴿قُلْ إِنْ تُخْفُوا مَا فِي صُدُورِكُمْ أَوْ تُبْدُوهُ يَعْلَمْهُ اللَّهُ﴾. وذات الصدر: علَّة تحدث فيه. وذات الصدور: أسرار النفوس وخباياها. وفي التنزيل العزيز:﴿وَاللَّهُ عَلِيمٌ بِذَاتِ الصُّدُورِ﴾. الصَّدَرُ: الانصراف عن الماء. ويقال أيضاً: للانصراف عن غيره. ويوم الصَّدَر: اليوم الرابع من أيام النَّحر، لأنَّ الناس يصدرون فيه عن مكَّة إلى أماكنهم.
( الصُّدْرَةُ ): الصَّدْر. وـ الصِّدَار. وـ الدِّرع القصيرة. (ج) صُدَر.
الصَّدِيرَةُ: أعلى الوادي وصَدْرُه. ( ج ) صدائر.
المَصْدَرُ: ما يصدر عنه الشيء. وـ ( عند علماء اللغة ): صيغة اسميَّة تدلٌّ على الحدث فقط. المُصَدَّرُ: يقال: رجل مُصَدَّرٌ: قويُّ الصدر شديده.
مادة "قصد" فى المعجم الوسيط : باب القاف، فصل الصاد، فالدال. والمعنى:
قصَد الطريقُ قَصْداً: استقام. وـ الشاعرُ: أنشأ القصائد. وـ له وإليه: توجَّه إليه عامداً. ويقال: قصده. وـ في الأمر: توسَّط لم يُفرط ولم يُفَرِّط. وـ في الحكم: عدل ولم يمل ناحية. وـ في النَّفقة: لم يسرف ولم يُقتِّر. وـ في مشيه: اعتدل فيه. وفي التنزيل العزيز: ﴿وَاقْصِدْ فِي مَشْيِكَ﴾. وـ الشيء: قطعه قِصَداً. أقْصَدَ السهمُ: أصاب. وـ الشاعر: أطال وواصل عمل القصائد. وـ فلاناً: طعنه فلم يخطئ مقاتله. ويقال: عضَّته الحيَّة فأقصدته. قَصَّدَ الشاعرُ الشِّعْر: نَقَّحه وجوّده وهذّبه. وـ العُود: كسره بالنِّصف. اقْتَصَدَ في أمره: توسّط فلم يفرط ولم يفرّط. ويقال: اقتصد في النفقة: لم يسرف ولم يقتِّر. وـ فلان: كان غير نحيف وغير جسيم. وـ الشاعر: واصل عمل القصائد. فهو مُقتصِد. انْقَصَدَ العود: انكسر .تَقَصَّدَ العود: تكسَّر. يقال: تقصَّدت الرماح: تكسَّرت وصارت قِصَداً قِصَداً.
الاقْتِصَاد: علم يبحث في الظواهر الخاصة بالإنتاج والتوزيع.
القَاصِد من الأسفار: السهل. ويقال: بيننا وبين الماء ليلة قاصدة: هيِّنة السير لا تَعَب فيها ولا بطء. وـ من السِّهام: المستوي نحو الرَّمِيّة. ( ج) قواصد.
القَصْد: يقال: هو على القَصْد، وعلى قصد السبيل: إذا كان راشداً.
وـ استقامة الطريق. يقال: طريق قَصْد: سهل مستقيم.
وـ الرجل ليس بالجسيم ولا بالنّحيف. وـ التُّجاه: يقال: هو قَصْدك: تُجاهك. وـ القليل. يقال: أعطاه قَصْداً: قَليلاً. وـ اللحم اليابس.
القَصِد من الرِّماح ونحوها: المتكسِّر.
القِصْدَة: القِطعة من الشيء إذا انكسر. وـ نِصفه إذا كُسِر نصفين. ( ج ( قِصَد.
ـ القَصِيد، والقصيدة: من الشعر العربيّ: سبعة أبيات فأكثر. ( ج )قصائد. وـ العَظْم ذو المُخّ. وـ من الرِّماح: المتكسِّر.
المَقْصِد: موضع القصد.
المَقْصَد: يقال: إليه مَقْصَدي: وِجهتي.
المُقْصَد: الذي يمرض ثم يموت سريعاً.
المُقَصَّد: مَن ليس بالجسيم ولا الضَّئيل.
وقد يتجه الباحث إلى معنى من معانى بناء مشهورة فى الخطاب المعاصر دون غيرة من أبنية الكلمة،نحو: الفعل " يَتَمَكَّن":
1ـ يرد الفعل إلى الماضي " تَمَكَّنَ".
2ـ يجريد من حروف الزيادة ، وهى ( التاء) ، والتضعيف " مَكَنَ ".
3ـ البحث عن الجذر في باب (الميم) فصل ( الكاف )، وفـ( النون). ولها فى المعجم: مكَنَ، وأمكنَ، مكَّن، وتمكَّن، والمراد معنى الأخير: ) تَمَكَّنَ ) عند النَّاس: علا شأْنه. و ـ المَكَانَ، وبه: استقَرَّ فيه. و ـ من الشيء: قدر عليه، أو ظفر به.

س: ما هي خطوات الكشف في المعجم اللغوي عن معنى كلمة " عَادَ " ؟
أولاًـ أن يؤتى بالمضارع لمعرفة أصل الألف فى عينها:عاد:" يَعُود " ،من مادة: عود .
ثانياً ـ البحثُ عنها في المعجم في باب "العين" فصل "الواو" ، فالدال .
وبعض الكمات يشق على الباحث معرفة بعض حروفها ، مثال مادة كلمة "ماء".
ا ـ أصلها : موه، عرفنا أصل الألف والهمزة من الجمع: أمواه، أو من الفعل الماضى "مَوَهَ"، وقع فيه إعلال بالقلب لتحرك الواو وانفتاح ما قبله؛ فصار "ماهَ"، مثل: "قَوَلَ : قال، فالهمزة ليست أصلاً فيها بل قلبت عن هاء، والمضارع من باب "نصَر : ينصُر" مثل : خرج: يخرُج، فيصير المضارع "يمْوُه، ويقع إعلال بالنقل؛ فيصير "يمُوه"، و جمع ماء: "أمواه" على وزن "أفعال"، و الجمع المشهور على وزن "فِعال" "مياه"؛ وأصلها "مِواه"، وحدث فيها إعلال بقلب الواو ياء لانكسار ما قبلها.
وأصل الهمزة هاء، والدليل رجوعها في التصغير والتكثير: ماء: مُوَيه، و جمعها: مياه وأمواه. والتصغير والتكثير يردان حروف الإعلال إلى أصولها كما ذكرت آنفاً، والهاء ثابتة فى تصاريف الكلمة: أمواه ومياه، وماهت العين أي : ظهر ماؤها وكُثر.
ثانياً ـ أنه مما تقدم نكشف عن الماء في مادة "م، و، هـ".
ومن معانيه: ماءَ القِطُّ ـُ مَوْءاً: صاحَ.
والماء: معروف.
المُوَاءُ : صوت القِطُّ. المَوْمَاءُ: المفازة الواسِعَةُ. ( ج ) المَوامِي. المَوْمَاةُSad ج ) المَوامي.
المُومِيَا :الجُثَّة المحنَّطة في قبور المصريِّين القدماء. ( د).
و من الكلمات الدخيلة في "المعجم الوسيط" القبط وقد وردت فى باب القاف، فصل الباء، فالطاء، ومعناها: "القِبْطُ: كلمةٌ يونانيَّة الأصل، بمعنى سُكَّان مصر، ويُقْصَد بهم اليوم المسيحِيُّون منَ المصريينَ، جمعها: أقباط"، والثابت أن القبط اسم جنس يشمل كل المصريين قبل الفتح الإسلامى، ثم ضاق معناه، فخُص بالمسيحيين.
معانى الألفاظ المنحوته: يراد بها اللفظ الذى اختصر ألفاظ عبارة أو جملة، و دل عليها، نحو: بسْمل و حمْدل وحوقل نحت من عباراتها المعروفة على وزن الرباعى فعْلَلَ، وهو بناء شائع فى تعريب الألفاظ الدخيلة فى الخطاب المعاصر، نحو: أمرك، فرنس، أسين، أورب ، وقد تناول المعجم الوسيط هذه الألفاظ المنحوتة مرتبة على حروف بنيتها، ومنها:
بسْمَل: بَسْمَلَةً: قال: بسم الله الرحمن الرحيم، أَو كتبها.
أبْجَد: أول الألفاظ السّتة: ( أَبجد، هَوَّز، حُطِّي، كَلَمُن، سَعَفَصْ، قَرَشَتْ ) التي جُمِعَت فيها حروف الهجاء، بترتيبها عند السَّاميِّين، قبل أن يرتبها " نَصْر بن عاصم اللَّيثيّ " الترتيب المعروف الآن. أمّا ( ثَخَذ وضَظَغ )، فحروفها من أبجدية اللغة العربية. و تسمى الروادف. وتستعمل الأبجدية في حساب الجُمّل على الوضع التالي:
أ=1، ب=2، ج=3، د=4، ه=5، و=6، ز=7، ح=8، ط=9، ي=10، ك=20، ل=30، م=40، ن=50، س=60، ع=70، ف=80، ص=90، ق=100، ر=200، ش=300، ت=400، ث500، خ=600، ذ=700، ض=800، ظ=900، غ=1000.
والمغاربة يخالفون في ترتيب الألفاظ التي بعد: كلمن، فيجعلونها: صعفض، قرست، ثخذ، ظغش.
وعالج المعجم الحديث بعض الكلمات فى الخطاب اليومى مما لها أصل فى العربية وقياس، وبعضها فصيح ووقع فى ألسنة العامة، فتوهمه الناس من غير الفصيح، وبعضها من مادة أصيلة، واستحدث الناس معنى له فى خطابهم، ونبَّه معدو المعجم على هذا، نحو:
(القَسيمة): وثيقة لها في التعامل أكثر من نسخة ( محدثة )، ومنها وثيقة السفر ووثيقة الزواج ووثيقة البيع والشراء وغيرها.
(المِقْشَرة): آلة يقشر بها القشر عن الثمرة ونحوها (محدثة).
(المِقشط): آلة القشط، والعامة يفتحون الميم التي في أولها، وهذا شأنهم في اسم الآلة، فيقولون : مَبرد ومَكْنسة، وقد يضمونها مثل : منشار و مفتاح.
(القشف): وسخ وخشونة تصيب الجلد في الشتاء غالبًا، وتقشف فلان: ترك الترفُّه والتنعُّم. وقشَّف الله عيش فلان: ضيقه، ومن كلام العوام: فلان مقشّف، كناية عن الفقر .
(القصبة): مقياس تمسح به الأرض في مصر، طوله ثلاثة أمتار وخمسة وخمسون من المئة من المتر. القصابة: أداة تجرها الدواب أو قوة آلية، وتستعمل لقطع الأرض وتسويتها (مولد)، والعوام يقولون : قصَّابيَّة ـ بياء مشددة بين الباء وتاء التأنيث.


والحمد لله رب العالمين.

د. محمود عكاشة


ملحوظة: الموضوع نُشِرَ بناءً على رغبة الباحث (د.محمود عكاشة)، إيمانًا منه بالفائدة العملية، فجزاه الله خيرًا على مجهوده، وحبه في نشر العلوم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ولاء سعيد أبو شاويش
مشرف عام
مشرف عام


وسام النشاط:
وسام النشاط

وسام الإداري المميز

عدد المساهمات:
2113

نقاط:
2822

تاريخ التسجيل:
16/01/2010

الموقع:
فلسطين


مُساهمةموضوع: رد: البحث فى المعجم المعاصر "المعجم الوسيط نموذجاً" /أعده: الدكتور. محمود عكاشة   الخميس 12 مايو 2011 - 2:35

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العلم نور
*
*


القيمة الأصلية

البلد:
ksa

عدد المساهمات:
1

نقاط:
1

تاريخ التسجيل:
15/05/2011


مُساهمةموضوع: رد: البحث فى المعجم المعاصر "المعجم الوسيط نموذجاً" /أعده: الدكتور. محمود عكاشة   الأحد 15 مايو 2011 - 2:57

شكرا استفدنا من الموضوع ومن الموقع ايضا .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أسيل
*
*


القيمة الأصلية

البلد:
المملكه العربيه السعوديه

عدد المساهمات:
2

نقاط:
2

تاريخ التسجيل:
18/05/2011

المهنة:
طالبة جامعية


مُساهمةموضوع: رد: البحث فى المعجم المعاصر "المعجم الوسيط نموذجاً" /أعده: الدكتور. محمود عكاشة   الأربعاء 18 مايو 2011 - 21:45

السلام عليك ورحمة الله وبركاتة
دعوة إستغاثة ورجاء من طالبات الفرقة الثانية (متعثرات)من فسم اللغة العربية إلى الدكتور محمود عكاشة أنا أتحدث باسم جميع الطالبات أرجو من الدكتور محمود تسهيل مادة المعاجم والدلالة بقدر المستطاع وذلك لعدم تمكن الطالبات من الإلملم بالمادة والتمكن من السيطرة عليها لصعوبتها مع العلم أتهن سبق ودرسن المادة ورسبن بها لذلك نتمنى من الدكتور محمود أن يتلطف بحالنا ويحدد الموضوعات المهمة ولو تلميح خاصة أن درجات الطالبات ليست جيدة نرجو ذلك ونحن كلنا رجاء بالتسهيل والتحديد خاصة أن المنهج طويل أ{جو التسهيل ولك منا خالص الدعاء (الله يفرج همك فرج همنا وسهل علينا )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أسيل
*
*


القيمة الأصلية

البلد:
المملكه العربيه السعوديه

عدد المساهمات:
2

نقاط:
2

تاريخ التسجيل:
18/05/2011

المهنة:
طالبة جامعية


مُساهمةموضوع: رد: البحث فى المعجم المعاصر "المعجم الوسيط نموذجاً" /أعده: الدكتور. محمود عكاشة   الأربعاء 18 مايو 2011 - 21:55

مرحبا دكتور محمود عكاشة أ،ا طالبة من الفرقة الثانية من قسم اللغة العربية أتمنى تسهيل مادة المعاجم والدلالة الله يخليك ويوفقك ويسهل عليك سهل علينا درجاتنا نازلة هذي قدرتنا والله العالم ‘نا بذلنا قصارى جهدنا بس المادة جدا صعبة وطويلة دكتور تكفى ساعدنا وحدد الموضوعات المهمة كل الدكاتره يحددون ورئيسة القسم الدكتوره البندري درست المادة العام وحذفت وحددت والبنات برضو وجدوا صعوبةورسبو بالمادة كيف ننجح وانت ما حددت تكفى الله يفرج همك فرج همنا والله بندعيلك ولعيالك بعد بس حدد معنا وساعدنا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
قلب الشمس
*
*


القيمة الأصلية

البلد:
المملكة العربيه السعودية

عدد المساهمات:
1

نقاط:
1

تاريخ التسجيل:
21/05/2011


مُساهمةموضوع: رد: البحث فى المعجم المعاصر "المعجم الوسيط نموذجاً" /أعده: الدكتور. محمود عكاشة   السبت 21 مايو 2011 - 18:17

الله يعطيك العافية استاذنا الكريم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نجلاء
*
*


القيمة الأصلية

البلد:
السعوديه

عدد المساهمات:
1

نقاط:
1

تاريخ التسجيل:
30/05/2011


مُساهمةموضوع: رد: البحث فى المعجم المعاصر "المعجم الوسيط نموذجاً" /أعده: الدكتور. محمود عكاشة   الإثنين 30 مايو 2011 - 11:50

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
نتمنى من الدكتور الفاضل تخفيف الماده علينا
لدينا مادتين في نفس اليوم وكليهما مواد تخصص نحو ومعاجم
فارجوا من الدكتور الفاضل يساعدنا
[flash][/flash]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

البحث فى المعجم المعاصر "المعجم الوسيط نموذجاً" /أعده: الدكتور. محمود عكاشة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات تخاطب : ملتقى اللسانيين واللغويين والأدباء والمثقفين والفلاسفة ::  :: -
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Furl  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Technorati  

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
رابعة الجزائرية
 
سعيد الجزائري
 
برهان محمد بخيت
 
محمد الثقفي
 


فانضموا إليها

Computer Hope
Computer Hope
انضم للمعجبين بالمنتدى منذ 28/11/2012
سحابة الكلمات الدلالية
العرب العربية الدلالة الفلسفة تحميل اللغة نظرية ديوان تحليل الكريم الخطاب الادب العربي كتاب الشعر رسائل تاريخ التداولية القران النقد محمود النحو رسالة الحجاج القرآن اللسانيات


حقوق النشر محفوظة لمنتديات تخاطب
المشاركون في منتديات تخاطب وحدهم مسؤولون عن منشوراتهم ولا تتحمل الإدارة ولا المشرفون أي مسؤولية قانونية أوأخلاقية عما ينشر فيها

Powered by phpBB© 2010

© phpBB | انشاء منتدى | منتدى مجاني للدعم و المساعدة | إتصل بنا | التبليغ عن محتوى مخالف | انشئ مدونتك الخاصة